30 سبتمبر، 2011

انطلق ....

JAN29


حال مضطرب ، وبال غير صاف . مزيج غريب من المشاعر المتناقضة ، خوف .. سعادة .. ترقب .. قلق .. شغف .. توتر . لكن ممارسة فعل المقارنة دائما ما تطمئنني .

أري مستقبل قريب مشوش المعالم ، لكنه أفضل مما مضي . علي شفا حفرة من المجهول ، ولا خيار لي إلا القفز فيها .... لكن بحكمة .... توخي الحذر .... حاذر من الأخطاء المكررة .... أفعل ولا تفعل ، كلها أسئلة تدوري في رأسي كأسراب الطيور .

لننسي ما مضي ولا تتذكر إلا تلك الألسنة التي تراشقت اسمك بأسوء الأوصاف . هذه الألسنة السماع إليها يؤخر ولا يقدم ، لكن تذكرها واجب . إنها الفرصة الأخيرة ولابد أن تجعلها الأكيدة .

ما علي الطير الي السعي لرزقه ، وما علي الدواب الآخرين إلا الصمت والتسليم ، لأنهم مهما فعلوا فلن يمنعوه من التحليق ، ما دام بارئه قد كتب له الحرية .

والآن ، انطلق ولا تخشي إلا خالقك، انطلق ولا تنظر إلا أمامك، أنطلق ولا تسعي إلا لحلمك .

تابع القراءة

23 سبتمبر، 2011

من النهر إلى البحر

JAN29



حديثي اليوم عن أم البدايات ، قضيتنا الأولي الغير منسية ، منبع المقاومة وأرض الثورة .... فلسطين .

لك أن تعلم كم التأييد والعشق الذي تجده من أهل مصر إلي الجارة الشقيقة فلسطين ، نضالنا المشترك من أجل التحرر والوحدة ضد الاستعمار والصهيوينة بدأ واستمر ولن ينتهي الا بالنصر ، لن ينتهي الا بصلاة المسلم في المسجد الاقصي وحج المسيحي لبيت المقدس وحياة كل انسان في أرض القدس بامان وحرية .

كلام يبدو عليه الخيال والرومانسية الحالمة ،لكن سيأتي اليوم الذي نراه واقعا نحياه ، لن يأتي بأيدي استعمارية غريبة ولكن سيأتي بسواعدنا المجتمعة تحت راية الوحدة .

اليوم يتوجه الرئيس الفلسطيني محمود عباس الي الامم المتحدة لطلب عضوية كاملة لدولة فلسطين علي حدود 67 ، خطوة سبقها تهليل وتكبير وطلب من هنا وهناك للدعم والتأييد ، ولكني اراها خطوة لن تقدم ولن تأخر .

يذكرني مثل هذا الطلب والسعي باستقلال مصر المنقوص عام 1922 جعل من البلاد دولة علي الورق ، دولة منقوصة السيادة لا تملك حرية قرارها ، هكذا سيكون الحال ان رجع ابو مازن اليوم بدويلته التي يريدها ولم يرجع بالفيتو الامريكي .

نضالنا من أجل دولة فلسطين كاملة السيادة علي أراضيها التاريخية من النهر إلى البحر ، إن قضيتنا قضية وجود لا حدود كما يقال ، كفانا تنازلات وازلال وتفريط في اراضينا الفلسطينية ورجوع بخيبة أمل جديدة أو التباهي بنصر زائف .

إن نجح أبو مازن اليوم في الحصول علي العضوية الكاملة لدولة فلسطين لن يضيرنا في شيء ولكن ماذا عن حقوق اللاجئين وعودتهم إلى أراضيهم الفلسطينية في حدود 48 ؟ هل هذه العضوية الكاملة لدولة أبو مازن سوف تنهي الانقسام بين الضفة وغزة والذي لم ينته حتي الآن ؟ هل هذه العضوية ستوحد الصف الفلسطيني من أجل مقاومة المحتل الصهيويني ؟ هل هذه العضوية سوف تكبح جماح آلة الحرب الصهيونية وتوقف سرطان الاستيطان ؟

علينا أولا أن نوحد الصف الفلسطيني علي أرض الواقع وليس في قاعات المؤتمرات ، وأن نستمر في المقاومة ، وأن نذكر حكامنا الناعسين بالدعم الحقيقي لفلسطين ،وأن نطهر اراضي بلادنا العربية من دنس سفارات وقنصليات العدو الصهيويني . وتذكروا ان الثورة الفلسطينية وجدت لكي تبقي وتنتصر .


إقرأ أيضا ...

ارحموا الشعب الفلسطيني


ومازال الحصار مستمرا

تابع القراءة

20 سبتمبر، 2011

اليوم الرابع لإضراب المعلمين بطنطا البعض يشارك والاخر يمتنع #EgyWorkers

JAN29


استمر المعلمون لليوم الرابع علي التوالي في اضرابهم عن العمل اعتراضا علي عدم تنفيذ مطالبهم المتمثلة في إقالة وزير التعليم واصلاح هيكل التعليم المصري واعطاء المعلم مكانته الادبية والعلمية وتثبيت المعلمين المؤقتين واصلاح هيكل الاجور بالوزارة .

في مدينة طنطا استجابت بعض المدارس لدعوي الاضراب بينما اعرض البعض الآخر عن المشاركة مع موافقته علي مطالب المعلمين المضربين عن العمل .

مدرستي الحرية " حسني مبارك سابقا " وسعيد العريان الاعدادية استجاب المعلمون فيها الي دعوي الاضراب بشكل كامل واكد المعلمون بالمدرستين علي استمرارهم في الاضراب لليوم الرابع علي التوالي واكدوا علي مطلبهم الاساسي في اصلاح المنظومة التعليمية بالكامل قبل اي مطالب مالية لهم ، والاهم لديهم هو عودة مكانة وهيبة المعلم في المجتمع ومساواته بالمهن الاخري .

وعن تهديد المحافظ للمشاركين في الاضراب ، اكد المعلمون رفضهم للهجة التهديد هذه وانهم مستمرون حتي تحقيق مطالبهم رغم اي ضغوط وانه لم يتم تحويل اي معلم للتحقيق او ايقافه عن العمل كما ذكر منشور محافظ الغربية . يذكر انه في الساعة 11.15 صباحا مرت علي مدرسة الحرية " حسني مبارك سابقا " متابعة ميدانية من حي ثان طنطا لمتابعة سير العمل في المدرسة .

وفي مدرسة مصطفي كامل الابتدائية ، اعلن المعلمون تضامنهم الكامل مع مطالب المعلمين المضربين وطالبوا بإقالة وزير التربية والتعليم ومحافظ الغربية الا انهم لم يشاركوا مع زملائهم في الاضراب معللين ذلك بان التلاميذ لا ذنب لهم في هذه الامر ، وأكدوا انه في حالة الاستمرار في تجاهل مطالبهم فسيشاركوا في الاضراب .

اما مدراس الجهاد الابتدائية ومصطفي حشمت الابتدائية ومدرسة قاسم امين الثانوية فلم يشارك اي منهم في اضراب المعلمين .







مدرسة الحرية " حسني مبارك سابقا " استجابة كاملة للاضراب



حضور كامل للتلاميذ بمدرسة مصطفي كامل الابتدائية
مدرسة قاسم امين الثانوية لم تشارك في الاضراب


أقرا هنا أيضا 

محافظ الغربية يهدد المعلمين المضربين بالحبس

تابع القراءة

19 سبتمبر، 2011

محافظ الغربية يهدد المعلمين المضربين بالحبس ! #EgyWorkers

JAN29


ردا علي اضراب المعلمين في محافظة الغربية ، هدد المستشار محمد عبد الجواد محافظ الغربية المعلمين المضربين بتنفيذ قانون تجريم الاعتصامات والاضرابات ضدهم وذلك بالحبس مدة تتراوح بين ثلاثة شهور الي عام .

جاء ذلك في منشور صدر من المحافظ موجه الي وكيل وزارة التربية والتعليم بالغربية قال فيه ان المعلمين المضربين تم اعتبارهم منقطعين عن العمل وتم احالتهم الي التحقيق وهذا ما حدث بالفعل . وذكر في المنشور نص المادة 124 من قانون العقوبات التي تفيد بتوقيع عقوبة علي من يقوم بالامتناع عن العمل بالحبس من 3 شهور الي عام ويتم مضاعفة العقوبة اذا كان الامتناع عن العمل يعرض حياة المواطنين الي الخطر .

يذكر ان اضراب المعلمين في محافظة الغربية تم بشكل كلي في 57 مدرسة وعلي رأس هذه المدارس مدرسة الحرية " حسني مبارك سابقا " بطنطا ومدرسة محمد الخولي بسبرباي ومدرسة الشهيد مبروك بكفر الزيات .



المستشار محمد عبد الجواد محافظ الغربية

تابع القراءة

10 سبتمبر، 2011

9 سبتمر ، إعادة نظر

JAN29

 
9 سبتمبر 2011 ،  يوم لم يمر مرور الكرام ، ترك بصمته وتأثيره في مسار الثورة المصرية ، بدأ بتجمع الآلاف في ميدان التحرير وعدد من ميادين مصر وانتهي بقنابل الغاز المسيلة للدموع وقتلي وجرحي هنا وهناك . تباينت ردود الفعل عن كافة أحداث هذا اليوم ، اختلف من اختلف واتفق من اتفق ، في النهاية يجب أن نعيد النظر في أحداث هذا اليوم بشيء من الهدوء والتمعن حتي نستكمل طريق الثورة إلي نهايته .

الدعوة إلي التظاهر في هذا اليوم قُبلت بالرفض من قبل التيارات الاسلامية وبعض الاحزاب والحجة أشبه بحجة يوم 25 يناير وهي اعطاء الفرصة للسلطة الحاكمة ، مما يعني رفضهم لكل أحداث هذا اليوم . تجمع الشباب والمواطنون في ميادين مصر بالالاف والمئات ، سبق هذا اليوم انتهاكات واضحة للشرطة المصرية أقربها اعتدائهم علي جماهير التراس اهلاوي واتضح فيما بعد أن ما حدث كان انتقاما منهم لموقفهم في الثورة المصرية .

الفئة التي أثرت تأثيرا واضح في هذا اليوم كانت جماهير الالتراس ، تظاهروا امام وزارة الداخلية وفي ميدان التحرير وامام السفارة الصهيونية وحدث ما حدث ، ولكن النقطة المفصلية في هذا اليوم كانت احداث السفارة من تكسير الجدار ومحاولة الاقتحام الذي أعقبها هجوم قوات الامن علي المتظاهرين بكل ما تشتهي الانفس من قوة غاشمة أدت إلي مقتل 3 متظاهرين واصابة المئات . اختلفت ردود الفعل وانقسمت بين مؤيد ومختلف ومعارض بشدة عن اقتحام السفارة الصهيوينة .

دعونا نتحدث عن أحداث الأمس في عدة نقاط :

النقطة الاولي ، اقتحام السفارات ليس بشيء جديد علي العالم وليس بالأمر الجلال ولا يعني اقتحام سفارة دولة اعلان الحرب كما يتصور البعض ، يكفي ذكر ان سفارتي مصر في صنعاء واديس ابابا قد تم اقتحامها من قبل ، وأشهر حادثة اقتحام لسفارة دولة كانت السفارة الامريكية في ايران ولم يعلن جيمي كارتر الحرب علي ايران .

النقطة الثانية ، في القانون الدولي بموجب اتفاقية فينا تلتزم الدول بحماية البعثات الدبلوماسية ، بمعني ان حماية السفارة مسئولية الامن المصري ، والسؤال هنا اين كان الامن قبل محاولة الجماهير الغاضبة والحانقة من السلطة الحاكمة اقتحام السفارة ؟ ان الامر اشبه بمن كان يشكو من انعدام الأمن فينتقد المظاهرات في أيام الثورة الاولي ولا ينتقد الشرطة التي تركت مواقعها وانسحبت !

النقطة الثالثة ، ماذا تنتظرون من شعب قتل 3 من ابنائه علي الحدود برصاص العدو لم يستطع حكامه علي الاقل سحب سفيرهم غير الانفجار في هذا الصنم الذي يراه عنوانا للذل والاهانة ؟؟

النقطة الرابعة ، ان من استشاط غضبا من اقتحام السفارة واخذ يلعن ويسب المتظاهرين وحماقتهم وتهورهم ولم يحرك ساكنا لمقتل ثلاثة متظاهرين منهم اثنين بطلق ناري لا فرق بينه وبين مؤيدي مبارك الذين ساندوه رغم ما تسبب فيه من دماء وشهداء .

النقطة الاخيرة هنا ، ما حدث من حريق لسيارات الشرطة امام السفارة الصهيونية لا يمكن وصفه الا انه رد فعل ، من تابع المشهد امس وفي الساعات الاولي من هذا اليوم من خلال من كان متواجدا امام السفارة سيعلم ان هذا اليوم بدى وكأنه جزءا من يوم 28 يناير ، قنابل الغاز ومدرعات تحاول دهس المتظاهرين  ورصاص يطلق من الشرطة ، فلا تعيب علي متظاهري السفارة وانت جالس علي كرسيك وبجوارك مكيف الهواء .

خلاصة القول ان ما حدث بالأمس هو مجرد جرس انذار للمجلس العسكري لما يمكن ان يفعله الشعب الغاضب عندما تتأخر السلطة الحاكمة عن تنفيذ مطالبه المشروعة ، امام المجلس العسكري امرين لا ثالث لهما اما ان ينفذ مطالب الشعب ويحتوي هذا الغضب ويقوم بدوره بحماية الثورة وتنفيذ اهدافها وليس القفز عليها ، واما قمع الشعب والمتظاهرين وعندها لا اعلم ما يمكن ان يحدث في البلاد لكن اتوقع رد فعل من الشعب غاية في التطرف ، اما ان يهدأ ويستكين وينسي ثورته او يحدث اضعاف ما حدث بالامس .

إن من ينوح ويولول كالأم الثكلي عما حدث اقول له اهدأ قليلا وضح الامر في نصابه الصحيح ، وان كان ما حدث بالامس خارج عن القانون فالثورة اساسا هي خروج عن القانون ، لا تلموا الضحية وتتركوا الجلاد يتلذذ بتعذيبها ، ولا يجب ان نجعل ما حدث بالامس ينسينا مطالبنا الثورية الواجبة التنفيذ . وفي النهاية يجب ان نتذكر ان من يستبدلون الحرية بالأمن لا يستحقون ايا منهما .


تابع القراءة

9 سبتمبر، 2011

بالصور : جمعة تصحيح المسار في طنطا #Sep9

JAN29

المتظاهرون امام مبني محافظة الغربية بشارع البحر


تجمع اليوم 9/9 عشرات النشطاء والمواطنين في مدينة طنطا امام مبني محافظة الغربية استجابة للمظاهرة التي اطلق عليها " جمعة تصحيح المسار "  مطالبين باستكمال مطالب الثورة من تطهير لوزارة الداخلية ووضع حد ادني وحد اقصي للاجور والقصاص من قتلة الشهداء  والغاء المحاكمات العسكرية مرددين هتافات " عيش حرية عدالة اجتماعية - حد أدني للاجور للي عايشين في القصور - الداخلية هي هي بلطجية بلطجية " ، مرددين اغاني التراس اهلاوي ضد الشرطة بعد اعتداء قوات الامن المركزي عليهم نظرا لموقفهم الايجابي تجاه الثورة وميدان التحرير .








تصوير : أحمد عادل عواد

تابع القراءة

7 سبتمبر، 2011

لا للمحاكمات العسكرية للمدنيين

JAN29

إقرار
يقره أحمد عادل عواد

أقر أنا المذكور أعلاه ، السكان في العنوان إياه ، بإن مطالب الشعب الثورية ، عيش وعدالة وحرية ، مش ظلم وتلفيق لقضية ، ولا تعذيب وكشف عذرية ، لا للمحاكمات العسكرية ........

***************************

الإقرار اليوم خالي من الكلام الكثير ، سأستبدل هذا بفيلم قصير عن المحاكمات العسكرية ، تمثيل رانيا شمس الدين ، تصوير أحمد سالم ، ومونتاج واخراج المذكور اعلاه ورانيا شمس الدين ، من انتاج ورشة مركز الجسر " خليهم يشفوها بعنيك " بطنطا .

تابع القراءة

4 سبتمبر، 2011

متي نتوقف عن رفع صور أردوغان ؟؟

JAN29

من الممكن أن نختزل المواقف التي لمع فيها نجم رجب طيب أردوغان رئيس الوزراء التركي في ثلاثة مواقف رئيسية تجاه قضايا الوطن العربي وبخاصة تجاه القضية الفلسطينية ، أول هذه المواقف عندما انسحب من منتدي دافوس الاقتصادي بالطبع نتذكر موقفه تجاه رئيس الدولة الصهيونية ونتذكر على الهامش موقف عمرو موسى أمين عام جامعة الدول العربية في هذا الموقف .

ثاني المواقف جاء عقب استضافة تركيا للاجئين السوريين بعدما جن جنون بشار الأسد وشرع في شن حربا علي شعبه ، وثالثهم يظهر في هذه الايام نتيجة لطرد السفير الاسرائيلي من تركيا ردا علي تقرير الامم المتحدة حول واقعة اسطول الحرية ورفض اسرائيل المطلق للاعتذار للدولة التركية .

في الحقيقة لقد كان موقف الدولة التركية ممثلة في رئيس حكومتها السيد أردوغان في غاية الاحترام والتقدير ورد فعل الشعوب العربية تمثل اختصارا في رفع صور أردوغان تعبيرا عن دعمهم له لمواقفه حيال القضية الفلسطينية وقطاع غزة ، خاصة أن تركيا اقدمت علي خطوة هذه الايام بح صوت المصريين لتنفيذها علي الرغم من اختلاف الظروف بين الحالتين وهي طرد السفير الصهيوني او علي الاقل سحب السفير المصري مما يثير حنق وضيق المصريين علي السلطة الحاكمة .

السؤال الذي وضعته عنوانا لهذا المقال وهو " متي نتوقف عن رفع صور أردوغان ؟ " ليس استنكارا لمواقفه الجيدة تجاه قضايا الوطن العربي وليس حقدا علي هذا الرجل ودولته مثلما كان اعلام مبارك يفعل مع قطر ، سؤالي يتعلق بنا نحن العرب ، ما الذي يجعلنا نظهر هذا العشق لأردوغان ولا نؤيد شخصا مثله في الوطن العربي ؟

لقد عقمت الدول العربية عن انجاب قادة وزعماء " ولا اقصد بالضرورة رؤساء " لديهم من المواقف القوية تجاه العدو الصهيوني ما يجمع الشارع العربي حوله وحول موقفه . في وقت من الاوقات كانت المظاهرات تجوب شوارع الوطن العربي تأييدا لحسن نصر الله في حرب تموز 2006 ومثله كان ابو عمار في بعض الأحيان ،  وكثيرا ما خرجوا من قبل تأييدا لجمال عبد الناصر في مواقفه ضد اسرائيل وقيادته للحرب ضدها ، اين ذهب كل هذا ؟؟

الشعوب العربية حائرة هذه الايام ، وفي رحلة البحث عن قائد المعركة ، هذا البحث وهذا التشوق يجعلها تذهب الي شخص مثل أردوغان ترفع صوره وتأييده في حين انها تغفل عن الضغط علي حكوماتها ونظامها الحاكم من اجل ايجاد مثل هذه المواقف .

أتمنى أن أري قريبا قرارا يتأخذ من مصر يجعلنا نري فيه بداية لعودة البلاد لقيادة الصراع العربي الصهيوني بدلا من عقدة النقص التي أجدها الآن في شعوبنا .

تابع القراءة