26 فبراير، 2012

طلاب اكاديمية اخبار اليوم ينتخبون اتحادا جديدا #EgyStudents

JAN29


اثناء فرز الصناديق الانتخابية _ تصوير أحمد عواد


أجريت اليوم الاحد انتخابات اتحاد الطلاب في اكاديمية اخبار اليوم وقد شهدت اقبالا كبيرا من قبل طلبة الاكاديمية في اقسامها المختلفة علي الرغم من عدم تواجد بعض الفرق الدراسية في هذا اليوم من ايام الاسبوع. هذا وقد تم فتح باب الترشح للانتخابات ايام السبت والاحد من الاسبوع الماضي.

ومن ناحية آخري لاحظنا ان اختيار المرشحين تم علي اساس اختيار الطالب من كل الفرق الدراسة وليس من فرقته الدراسية فقط كما يتم في انتخابات اتحادات الطلاب في الجامعات الحكومية.

يذكر ان هذه الانتخابات تتم قبل اعتماد اللائحة الطلابية الجديدة المنظمة للعمل الطلابي داخل الجامعات الحكومية والجامعات الخاصة علي نقيض بقية الجامعات المصرية التي اوقفت انتخابات اتحاد الطلاب إلي حين اعتماد اللائحة الجديدة.

ويتنافس في هذه الانتخابات 57 طالبا من جميع الفرق الدراسية الخمس من مختلف الاقسام في سبع لجان هي اللجنة الثقافية والعلمية والفنية والرحلات والجوالة والأسر والخدمة العام. وتم فرز صندوقين من اصل خمسة صناديق علي ان يستكمل الفرز غدا.

تابع القراءة

20 فبراير، 2012

العدد الثالث من مجلة إقرار "عدد خاص عن الحركة الطلابية" فبراير 2012

JAN29




في ذكري يوم الطالب العالمي التي تمر علينا غدا الحادي والعشرين من فبراير، أصدر العدد الثالث من مجلة إقرار الغير دورية عن الحركة الطلابية المصرية . لتحميل العدد بصيغة PDF اضغط هنا


اقرأ داخل العدد ...


  • انتفاضة فبراير 1946 دماء علي كوبري عباس ص3
  • الحركة الطلابية وثورة 1919 ص7                                                
  • السبعينات العصر الذهبي للحركة الطلابية ص10
  • قاعة ناصر في جامعة القاهرة ... تاريخ من النضال الطلابي ضد الاستعمار مصطفي بسيوني
  • الحركة الطلابية أمس واليوم بقلم إكرام يوسف ص 14
  • أغنية إلي عبد الحكم الجراحي .. زين العابدين فؤاد ص 19

رابط تحميل العدد علي موقع ميديا فاير  http://www.mediafire.com/?85ig1svts84x7qz

_________________________________________________________________________________

افتتاحية العدد


في 21 فبراير من كل عام، تمر ذكري يوم الطالب العالمي، وانه لحريّ بنا ان نتذكر هذا اليوم ونحتفل به لا سيما ان طلاب العالم يحتفلون بهذا اليوم بسبب ما حدث في مصر في هذا اليوم عام 1946.
منذ مطلع القرن العشرين ونضالات طلاب مصر مستمرة ، استمرت الحركة الطلابية المصرية في دعم قضايا التحرر الوطنية والدفاع عن مصر، ولم تبخل في تقديم العديد من الشهداء الابرار بداية من ثورة 1919 إلي مظاهرات 1935 وانتفاضة الطلبة عام 1946 ومرورا بتصدرها لمعارضة السلطة في مظاهرات 1968 و1972 وانتفاضة يناير 1977.
وترجع أهمية الطلاب ودورهم في الحركة الوطنية إلي أن هم يعبرون عن كل شرا ئح المجتمع فهم قطاع طولي بإمتداد كل الطبقات والقوي الإجتماعية.

أما الآن وإن ضعفت الحركة الطلابية في جامعات مصر، ولكن نرى الطلاب المصريين في الصفوف الاولى اثناء ثورة 25 يناير وما تبعها من مظاهرات مستمرة في ميدان التحرير تدافع عن الثورة وتطالب بإسقاط المجلس العسكري وليس طالب الطب الشهيد علاء عبد الهادي ببعيد عن حديثنا هذا. كما أن الدعوة التي وجهت مؤخرا في ذكري رحيل المخلوع مبارك للعصيان المدني، كانت الفئة الأكثر تفاعلا مع الدعوة هم طلبة الجامعات والمدارس بمختلف مراحلها ومستوياتها.

والمتابع لحال الجامعات المصرية قبل وبعد ثورة يناير، لن يجد فرقا كبيرا قد حدث. فلم تحصل الجامعات المصرية علي الحد الأدني من استقلالها، واستمرت أغلب القيادات الجامعية الفاسدة والموالية للنظام في مكانها، ولم تنجح محاولات بعض الطلاب في تغيير اللائحة الطلابية الجائرة والتي تمنع اي نشاط طلابي حقيقي في الجامعة. واستمرت سيطرة الأمن علي الجامعات وإن اختلفت صوره وأشكاله.
إن العامل الأهم في ضعف الحركة الطلابية حاليا هو غياب الوعي عن الطلبة المصريين سواء بقضاياهم الخاصة او بالقضايا الوطنية والقومية عموماُ من جهة، واستمرار أركان نظام مبارك في مواقعهم من جهة آخري.

ومن منطلق أهمية تاريخ الحركة الطلابية المصرية وأهمية ان نعلم ونعي هذا التاريخ جيدا، واحتفالا بيوم الطالب لعالمي، أقدم في هذا العدد الخاص مقتطفات من تاريخ طلاب مصر المضئ والمشرف ، لكي نذكر وعرف زملائنا بنضال من سبقونا ومن ضحوا بدمائهم من أجل وطننا.

تابع القراءة

9 فبراير، 2012

صباح جرايد: نواب النور يطلبون الرقابة علي المواد الاعلامية

JAN29



جريدة المصري اليومطالب عدد من نواب حزب النور السلفى فى لجنة الاقتراحات والشكاوى بمجلس الشعب بوضع ضوابط تنظم العمل الإعلامى وتفعيل تشريعات الرقابة على المحتوى الإعلامى قبل وبعد النشر، على أن تكون التشريعات والضوابط ملزمة للمحافظة على ثوابت الدولة فى نفس الوقت.

قال النائب محمد عبدالله، خلال اجتماع أمس، إن كثيراً من الإعلاميين لا يريدون مصلحة البلد ويخاطبون عواطف النواب ويدفعونهم لمهاجمة وزارة الداخلية دفاعاً عن قلة من المتظاهرين يريدون إسقاط الدولة - حسب قوله، فيما طالب النائب عبدالعزيز الأقرع بعدم بث مناقشات النواب عبر التليفزيون، وقال: «ليس من دين الله أن يهان أى مسؤول بالحكومة على مرأى ومسمع من الناس».

من جانبه، قال الدكتور عماد جاد، عضو مجلس الشعب عن حزب المصرى الديمقراطى، إن المجال الإعلامى به بعض الفوضى، لكنها طبيعية ومنطقية بعد الثورة، والتدخل فيه قبل وبعد النشر يعد عودة للرقابة. وأضاف «جاد» أنه كان من الأفضل أن يطالبوا بمواجهة الإعلام التحريضى الذى يسىء للمعتقدات والعقائد الدينية. وأشار إلى أن وضع رقابة صارمة أو آلية للتشديد على حرية الإعلام سيدخلنا فى دائرة التشكيك حول لصالح من ستكون الرقابة: لصالح المجلس العسكرى أم القوى الدينية لتكميم الأفواه؟!
**************************

التعليق:

توجه طبيعي لديكتاتورية لا تختلف عن الديكتاتورية السابقة سوى في قشرتها الخارجية وتحصنها بالدين بينما هدفها يظل واحد، القمع ثم القمع ثم القمع.

وفي كل خبر ينشر عن هذا البرلمان يتأكد لدي ان هذا البرلمان لا علاقة له بالثورة ولا بأهدافها. لم يوضح لنا النائب المبجل كيف توضع رقابة علي المواد الاعلامية قبل نشرها وبعد نشرها ؟ ما هذا التدخل السافر الذي يود النائب ان يقيد به حرية الرأي والتعبير في مصر؟

إن كانت هذه الاخبار مجرد تصريحات أو آراء تنشر في الصحف فعما قريب في ظل تحالف الاسلاميين مع العسكر سيتحول كل هذا الي واقع ومأساة سنعيشها قريبا في مصر ولا عزاء للثورة أو للشعب ! 

تابع القراءة

8 فبراير، 2012

صباح جرايد : هدوء في الميدان .. اشتعال في البرلمان والعصيان المدني علي الأبواب

JAN29



في افتتاحية عدد الجريدة الصادر اليوم ، تحدثت جريدة الشروق عما دار في جلسة مجلس الشعب المنعقدة أمس والتي وصفتها بـ"المشتعلة والملئية بالمفارقات الجديدة". في حين ساد الهدوء الحذر في محيط وزارة الداخلية لأول مرة منذ 5 أيام.

شهدت جلسة مجلس الشعب تبادلا للاتهامات بين النواب ، ففي حين وصف نواب زملاءهم ممن دخلوا في اضراب عن الطعام بأنهم "مزايدون" ويهدفون إلي البروز الإعلامي والسياسي، رأى فريقا آخر أن هناك نوابا "خانوا الثورة وباعوا دماء الشهداء".
وقد صرح رئيس أحدي الهيئات البرلمانية للشروق أن الأمور تكاد تكون خرجت عن السيطرة بعد تبادل مثل هذه الاتهامات.

وكان المجلس قد خصص جلسته أمس لمناقشة التطورات الأمنية في حضور وزير الداخلية اللواء محمد ابراهيم الذي نفي مجددا إطلاق قواته للخرطوش علي المتظاهرين ، الأمر الذي يتناقض مع تقرير اللجنة المشتركة من قبل مجلس والتي رصدت سقوط شهداء ومصابين من جراء تعرضهم لطلقات الخرطوش.

يأتي هذا في الوقت الذي تصاعدت فيه الدعوات لمليونية "جمعة التحدي" بعد غد الجمعة والتتي تتزامن مع الدعوة لعصيان مدني أطلقته العديد من القوي السياسية والحزبية والثورية ، تلك الدعوة التي رفضها حزب الحرية والعدالة وبقية القوي الإسلامية.
************************

التعليق : 

ما حدث في جلسة مجلس الشعب امس لا يختلف كثيرا عن مجالس مبارك السابقة، نواب الاغلبية تتحدي نواب المعارضة في الدفاع عن الحكومة والنظام القائم.

" جلسة كوميدية " هذا هو الوصف الذي كان ينبغي ان تصفه جريدة الشروق لما حدث بالأمس. نائب يصف المتظاهرين بالبلطجية ونواب الاغلبية يصفقون ونائب ينسحب معترضا علي هذه المهزلة والآخر يقوم ليرفع الآذان، هل هذا هو برلمان الثورة الذي جاء بإرادتها ليعبر عن اهدافها ؟

ما الفرق اذن بين نواب الحرية والعدالة ونواب الوطني في رغبة الأثنين في إطلاق الرصاص علي المتظاهرين أو الـ"بلطجية" حجتهم الزائفة؟ ما الفرق بين أغلبية الاخوان واغلبية الوطني في الدفاع عن جرائم الشرطة ووزير الداخلية؟ ما الفرق بينهما في قمع المعارضة ورغبتهم في اسكات أي صوت مخالف لما يرغبون ؟

الوضع ينتقل من سيء لأسوء والرابح الوحيد من هذا التخبط هو مجلس العسكر الذي سيظل متربعا علي عرش البلاد سواءً في صورته المباشرة او غير المباشرة .

تابع القراءة

3 فبراير، 2012

بالصور: مظاهرات جمعة حق الشهداء بطنطا #Tanta

JAN29



تجمع اليوم ما يقرب من خمسة آلالاف متظاهر بمدينة طنطا للمطالبة بحق شهداء بورسعيد وشهداء الثورة ومنددين بحكم العسكر واستمرار المجلس العسكري في الحكم.

شهدت المظاهرة اليوم حضورا منظما لشباب الاولتراس اهلاوي والوايت نايتس ، وقد رددوا هتافاتهم واغانيهم المعروفة ضد الشرطة ومن اجل حق الشهداء.

توجه عدد من المتظاهرين من ساحة الشهداء إلي مقر مديرية أمن الدولة ولكن لم تحدث اي اشتباكات مع الشرطة، وقد قام عدد من افراد شرطة من اسطح احد المباني باستفزاز المتظاهرين ولكنهم انسحبوا بعيدا عن مديرية الامن وتجمعت الاعداد في مسيرة طافت الشوارع الرئيسية بطنطا.

وقد بدأت الاشتباكات منذ الساعة الثامنة بين المتظاهرين والأمن والتي لا تزال حتي الآن مستمرة، فقد قام المتظاهرون بإلقاء الحجارة علي قوات الامن والتي من جانبها ردت بقنابل الغاز المسيل للدموع ولكن حتي الان لم تحدث أي حالات وفاة كما اشيع منذ قليل.







شاهد مزيد من الصور




تصوير : أحمد عواد

تابع القراءة