21 نوفمبر، 2011

لليوم الثاني المظاهرات تستمر بطنطا ضد المجلس العسكري #Tanta #NoSCAF

JAN29



توالت المظاهرات بمدينة طنطا لليوم الثاني علي التوالي، تضامنا مع ثوار التحرير وتنديدا بقمع الشرطة المصرية لهم، مطالبين بإنهاء حكم المجلس العسكري للبلاد.

بدأت أولى التجمعات من طلاب جامعة طنطا بالمجمع الطبي، بدأت المظاهرة التي فاق عددها ال500 طالب داخل المجمع الساعة الواحدة ظهراً، طافت أرجاء المجمع الطبي ثم خرجت منه متجهة إلي مبني محافظة الغربية حيث تجمع عدد آخر من المتظاهرين.

وفي حوالي الساعة الثالثة عصراً انقسم عدد من المتظاهرين واتجهوا إلي مبني مديرية أمن الغربية للتظاهر هناك، وعندما هتف المتظاهرون ضد الداخلية وبلطجة ضباطها خرج لهم أحد ضباط الجيش برتبة نقيب، مهدداً المتظاهرين ضمنياً حيث قال لهم " أنا قولتلكم امشوا وخلصت ذمتي قدام ربنا" !

عاد المتظاهرون للالتحام من جديد ونظموا مسيرة كبيرة ضمت ما يقارب الالفين متظاهر بدأت من أمام المحافظة، ثم شارع النادي والنحاس وسعيد وعادوا مرة أخري إلي مبني المحافظة .

وقد أتفق النشطاء الشباب علي التظاهر مرة أخري غدا في الساعة الثالثة عصراً مستمرين في دعمهم ومطالبهم الثورية.

وحتي كتابة هذه التدوينة مازال بعض المتظاهرين مستمرين أمام مبني المحافظة والبعض يؤكد استعدادات من الأمن المركزي وتعبئة للجنود وتم قطع الكهرباء عن هذه المنطقة ولكن لم تحدث اشتباكات حتي الآن.

مظاهرة طلاب جامعة طنطا .. تصوير كريم الشتلاوي

 
من امام مدرية أمن الغربية.. تصوير أحمد عواد
حشد لجنود الامن المركزي امام مدرية الامن .. تصوير محمد جعفر