9 يونيو، 2011

أكتب ما دمت حيا

JAN29

يمر الوقت ، ويطول الزمن ، وتكثر الأحداث ، وتشتد الأزمات ، فتظهر الكلمات .. بين إبداع وعبث ، بين بلاغة وركاكة بين قوة ورعونة .... مهما كانت هيئتها وصورتها في النهاية تظهر ......

تحارب وتجاهد من أجل أن تعلن عن نفسها وعن حال صاحبها ... إنها وسيلة جيدة لكي تعلم أن الذي أمامك حيا ..

مازال في العمر بقية ومازلت لم تري شيئا بعد ، مهما ازدات حلقات الحياة ضيقا عليك ... دائما يوجد من الحلول ألف حل .. مازال يبقي من الأمل ما يحول دون إقدامك علي الانتحار ، فلماذا نظرة الحزن التي أراها في عينيك ؟؟

مازلت تقف علي قدميك ، مازلت تغالب الدنيا وتصارع القدر ، لم تصبك الكوارث والمصائب بتلك الاصابات البالغة ولم تصلبك بعد حتي تيأس ، مجرد جروح في معركة طويلة سرعان ما تشفي مهما بلغت من العمق لكنها لا تصل الي حد البتر ...

فلتتمسك بقلمك إنه لك اداة الحياة .... إنه سلاحك في معركتك الطويلة ... أكتب إياك أن تيأس ... أكتب ما دمت حيا ....